Banner Your bonus Ar 950x100_1
الرئيسية / المقالات / أهم ٣ خطوات قبل بدأ التداول فى سوق الفوركس

أهم ٣ خطوات قبل بدأ التداول فى سوق الفوركس

أصبح سوق الفوركس من أكثر الأسواق المالية إنتشارا لربح الأموال فى العالم خلال الفترة الأخيرة، ويعتبر سوق الفوركس مثله مثل أى عمل تجارى أو إستثماري يخضع لعلم وقوانين إدارة الأعمال.  النجاح في عالم تداول العملات يتطلب معرفة وعلم ولا يخضع للأهواء أو التقديرات السريعة.  بناء مستقبلك في مجال التداول يحتاج منك إلى إستراتيجية ووضع خطة جيدة تساعدك على إدارة إستثمارك بذكاء والإستفادة من طرق إدارة المخاطر بطريقة تجنبك الكثير من الخسائر وتقلبات السوق.

ما هي الخطوات الأساسية للنجاح فى تداول الفوركس؟ هناك ثلاث خطوات رئيسية يجب على متداول الفوركس إتباعها والإستفادة منها قبل دخول السوق.

الخطوة الأولى: تعلم أصول التداول

هناك العديد من المتداولين الجدد فى عالم الفوركس ينظرون إلى التداول فى أسواق تداول العملات بأنه بالأمر الهين، لكن فى الحقيقة إن عملية التداول فى سوق الفوركس تتطلب علم ومعرفة. أسواق العملات العالمية تتغير بشكل لحظي وتتأثر بالعديد من المؤشرات الإقتصادية ولذلك يجب على المتداول فهم العوامل المؤثرة في السوق وكيفية مراقبتها.

علم الفوركس يحتاج إلي إتقان التعامل مع المنصة والإلمام بعناصر ومؤشرات عالم تداول العملات مثل أزواج العملات، أنواع الأوامر، فروقات الأسبريد، مقدار الرافعة المالية، أنشط مواعيد السوق، أهم إستراتيجيات التداول و حركة المؤشرات الخاصة الإتجاهات.  على المتداول إجادة تلك الأدوات قبل دخول السوق. يمكنك دائما فتح حساب تجريبي مجاني يسمح لك بالتدريب والتجربة قبل الدخول إلى السوق.

الخطوة الثانية: تحديد حجم إستثمارتك

إن الخطوة التالية فى بدء أى نشاط تجارى أو تداول هى تحديد حجم إستثمارك. ما هو مقدار الأموال التى تسطيع دخول السوق بها وماهو حجم المخاطر التي تستطيع تحملها؟  فعلى سبيل المثال: إذا كنت مستعد لتخسر 1,000 فيجب عليك أن تعمل جاهدا لتصل لهذا المبلغ ونصفه أو ضعفه “أى ما بين 1,500 و 2,000 ” ، كما يجب أن يكون المبلغ الذى تنوى المخاطرة به جزء من دخلك أو فائض عليك لا يجب أن يكون من دخلك الأساسى الذى تحتاجه للمأكل أو لمسكن.

ويتعين عليك أن تضع لكل عملية تداول ملف لإدارة المخاطر فمثلا إذا كنت ترغب للمخاطرة ب100 دولار فلابد أن يكون من ورائه ملف مخاطر عام تستطيع أن تربح من خلاله 150 إلى 200 دولار لكل تداول ، وتستطيع أن تقوم بوضع إستراتيجية تداول تحقق مكاسب أقل من المبلغ الذى تم تحديده للمخاطرة به ولكن يمكنك أن تستخدم تلك الإستراتيجيات فى حالة إذا كنت تريد أن تحقق مكاسب أكبر من الخسائر.

مثال على ذلك: إذا ربحت 200 دولار من كل 100 دولار تخاطر بها فهذا يعنى أنك لا تحتاج سوى ربح مبلغ يتعدى الثلث لتحصل على إستراتيجية مربحة ، فلنقل أن لديك مثلا 9 تداولات وفى كل تداول كسبت 200 دولار وخسرت 100 دولار فإذا كسبت 3 تداولات فهذا يعنى أنك ربحت 600 دولار وإذا خسرت 6 تداولات فهذا يعنى أنك خسرت 600 دولار ، وعلى هذا فإنك فى منطقة التعادل التى تساعدك فى تحديد نوع الإستراتيجية التى يجب عليك أن تتخذها ، ونستنتج من ذلك أنك عندما تحدد أهدافك وتسير فى إتجاهها فهذا يسهل عليك تحقيق المزيد من الأرباح.

الخطوة الثالثة: وضع إستراتيجية تداول ملائمة

كيف تقوم بوضع إستراتيجية جيدة تلائمك شخصيتك وتتناسب مع حجم إستثمارك وتساعدك على إدارة المخاطر؟ تذكر دائما أن نوع الإستراتيجية يجب أن يكون مناسب لطبيعية شخصيك وأهدافك من التداول.

إذا كنت ممن يبحث عن تحديد الإتجاهات فستكون الإستراتيجية التى تناسبك هى التى تتبع الإتجاهات ولنجاح تلك الإستراتيجية يجب عليك أن تحقق أرباح تتخطى خسائرك، أما إذا كنت تبحث عن القيمة فيجب البحث عن الإستراتيجية تساعدك على إيجاد أوراق مالية لشراؤها أو بيعها، فى الحقيقة يجب عليك إختار إستراتيجية تمنحك القدرة على ربح الكثير من الأموال بإستمرار بدون أن تتعدى حاجز مستوي المخاطر وقد يتيح لك هذا تطوير عملك بصورة جيدة وأكثر حكمة.

كما ينبغى عليك أن تحدد مستوى المخاطر التى ستواجهك والتى تشمل كيفية إدارة المخاطر وما مدى حجم المكاسب التى ترغب فى تحقيقها، كما يجب أن تعرف أن سوق الفوركس يقدم لك الرافعة المالية التى تعتبر أمر ضرورى ويجب عليك معرفته وفهمه.

اترك رد

error: Content is protected !!